«نوفمبر 2019»
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
272829303112
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
1234567
Anonym
/ التصنيفات: أخبار

الصندوق القطري يمول 6 ورش عمل بحثية في ريادة الاعمال

 أعلن الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، عضو قطاع البحوث والتطوير بمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، عن تمويل ست ورش عمل بحثية مشتركة في إطار برنامج شبكة البحوث قطر- المملكة المتحدة، بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في قطر وشبكة الابتكار والعلوم البريطانية ووزارة الأعمال والابتكار والمهارات البريطانية.

وستوفر ورش العمل فرصًا لما يقارب 120 باحثاً من قطر في بداية مسارهم المهني للقاء نظرائهم من المملكة المتحدة وبناء روابط بحثية معهم. كما سيساعد البرنامج في ترسيخ روابط دولية مستدامة بين قطاعي التعليم العالي في كلا البلدين.

وتتماشى ورش العمل الست، المقرر لها أن تبدأ في شهر مارس، مع رسالة مؤسسة قطر الرامية لدفع جهود تنمية الموارد البشرية في البلاد، وإطلاق قدرات الإنسان وتعزيز تقدم المجتمع. وقال الدكتور عبدالستار الطائي، المدير التنفيذي للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، "منذ تأسيس الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي أدركنا أهمية التعاون بين الباحثين سواء على المستوى المحلي أو الدولي. وانطلاقا من ذلك، سيتيح هذا البرنامج الفرصة للباحثين في كل من قطر والمملكة المتحدة للتواصل مع نظرائهم والتعلم من تجاربهم البحثية. ونحن في الصندوق نتطلع لرؤية مخرجات ونتائج متميزة لهذا البرنامج في شتى مجالات البحث العلمي ذات الاهتمام المشترك."

بدوره، قال السيد فرانك فيتزباتريك، مدير المجلس الثقافي البريطاني في قطر "المجلس الثقافي البريطاني يمثل المؤسسة الدولية للمملكة المتحدة التي تعنى ببناء العلاقات الثقافية وتوفير الفرص التعليمية؛ حيث يسعى المجلس لتعزيز التعاون في مجالات البحث العلمي عالمياً بهدف معالجة بعضًا من القضايا الأكثر أهمية في العالم.. ولهذا السبب، فنحن سعداء بالشراكة مع الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي وتوفير فرص للتواصل بين العلماء من قطر والمملكة المتحدة والعمل سوياً على مشروعات ذات أهمية وفائدة مشتركة لكلا البلدين."

وستركز كل ورشة من ورش العمل على أحد المجالات الموضوعية الأكاديمية، المتعلقة بالأولويات الوطنية للبحث العلمي في قطر. وتشتمل هذه المجالات على "ريادة الأعمال في عام 2020" وتمكين عملية ربط هيئات الرعاية الصحية في قطر باستخدام الأجهزة الطبية الذكية وشبكة الإنترنت واستخدام مواد مستدامة والمواد المحققة للاستدامة وإدارة البيانات الضخمة والتحديات التي تواجه عملية معالجة اللغة والكلام لوسائل البث متعددة الأنواع وتشخيص أورام الجهاز العصبي المركزي لدى الأطفال والمراهقين والشباب بداية من مقعد الدراسة وحتى وقت النوم ولفترة أبعد من ذلك.

Previous Article "القطري للبحث العلمي" يمول ورش بحثية مشتركة بين قطر والمملكة المتحدة
Next Article معرض قطر للعلوم والهندسة يختتم نسخته الثانية
طباعة
16894 Rate this article:
No rating

Theme picker