«يناير 2020»
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
2930311234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930311
2345678
Haya H Al Muhannadi
/ التصنيفات: بيانات صحفية

الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي وواحة العلوم والتكنولوجيا في قطر يطلقان مشروعًا مشتركًا لإدارة الملكية الفكرية

رحبت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع ، بإطلاق مشروع تعاوني بين اثنين من أعضائها : الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي ، وواحة العلوم والتكنولوجيا في قطر يهدف لتقييم وإدارة الملكية الفكرية المحتملة التي تنبثق عن البحوث التي يتبناها الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي في قطر .  ويعد مشروع إدارة الملكية الفكرية خطوة أخرى في رحلة قطر من اقتصاد الكربون إلى اقتصاد المعرفة  من خلال إطلاق قدرات الإنسان .
ويتوقع أن يتألف المشروع المشترك من تقييم تفصيلي يتضمن إشراك جميع قادة    الأبحاث الرئيسيين للمشاريع الحالية التي يمولها الصندوق عبربرنامج الأولويات الوطنية للبحث العلمي  البالغ عددها 266 مشروعًا  بهدف تحديد نتائج البحوث الواعدة التي يمكن تحويلها إلى ممارسات تطبيقية، وفي الوقت ذاته تقديم الدعم لمساعدة الفرق البحثية هذه على الاستفادة من ابتكاراتهم.
استطاع الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي توفير الدعم - عبر سلسلة من مبادرات التمويل المبتكرة - إلى البحوث الأصلية المنتقاة على أساس تنافسي في مجالات العلوم الطبيعية والهندسة والتكنولوجيا والعلوم الإنسانية والطب والصحة والزراعة والعلوم الإنسانية. فهو يتعامل مع البحوث باعتبارها العامل  المحفز للنهوض بالتعليم والصحة وتوفير الرفاهية لمواطني دولة قطر، فضلاً عن تحسين البيئة ومستوى الأمن لأهل المنطقة.
وبصورة متوازية، تعكف واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر على تنفيذ البحوث التطبيقية وإطلاق المشاريع الخاصة بها للبحث والتدريب وتطبيق "تقنيات النظم الأساسية". كما توفر برنامجًا تطبيقيًا لتزويد أصحاب المشاريع المرتقبين والأكاديميين بالمهارات والثقة اللازمة لتدشين المشاريع المبتكرة والأعمال القائمة على التكنولوجيا.
وفي هذا الصدد، صرّح الدكتور عبد الستار الطائي - المدير التنفيذي للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي - قائلاً: " يمثل هذا المشروع المشترك إنجازا مهما لجني ثمار المشاريع التي يمولها الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي ولا سيما برنامج الأولويات الوطنية للبحث العلمي الذي قام بتوفير ما يربو على 230 مليون دولار أمريكي، في دوراته الثلاث الأولى، لتمويل 266 مشروعًا بحثيًا، تتضمن أكثر من 620 باحثًا، نصفهم تقريبًا في قطر والنصف الآخر من أكثر من 30 دولة مختلفة".
من جانبه، علّق الدكتور آليان روبرتس - المدير الإداري لواحة العلوم والتكنولوجيا في قطر -  قائلاً: "إننا نؤمن أن إدارة الملكية الفكرية هي صميم القدرة على تطوير اقتصاد قطر القائم على المعرفة، كما أنها ساعدت على بناء قدرة محلية احترافية من خلال المشاريع الابتكارية والبحوث التطبيقية الخاصة بنا. حيث يصل عدد المنظمات الأعضاء في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر حاليًا إلى 41 منظمة، ويعمل بها 914 موظفًا، ولديها ما يزيد على 100 مبادرة شراكة بحثية تمخضت عن نتائج تلبي احتياجات قطر بصورة مباشرة. بالإضافة إلى أننا قمنا بإنشاء حاضنة مشاريع في مهدها عبر برنامج شهادة الإدارة التنفيذية للمشاريع حيث نعمل بشكل مباشر في المشاريع البحثية لإقامة الأعمال التجارية والابتكارات القابلة للتطبيق. ولا ريب أننا نتطلع إلى رفع قدرات الملكية الفكرية عبر مد جسور التعاون مع الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي لتقديم يد العون لتحويل نتائج البحوث التي يقوم بتمويلها إلى مبتكرات تتجسّد على أرض الواقع، وأيضًا العمل على إدخال المزيد من التطورات إلى البنية الأساسية للملكية الفكرية في قطر".
Previous Article الإعلان عن إطلاق الدورة التاسعة لبرنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين
Next Article إعلان الفائزين بمسابقة برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين
طباعة
27409 Rate this article:
No rating

Theme picker