X
GO
en-USar-QA

السيد جراي هاندلي

/ التصنيفات: مقابلات 11622
تعاون الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي مؤخرًا مع المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية (NIAID) بهدف رعاية برنامج تمويل مشترك. ويضطلع المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية، وهو أحد الكيانات التابعة للمعاهد الوطنية للصحة (NIH)، بمسؤولية دعم، وتمويل، وإجراء جميع البحوث التي تتعلق بالأمراض المعدية، والبحوث ذات الصلة بعلم المناعة، والبحوث ذات الصلة بزراعة الأعضاء التي تمولها...
RSS
«أبريل 2015»
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
29
715

بعد فوزهم بالجوائز الكبرى في معرض قطر الأول للعلوم والهندسة 8 طلاب يمثلون قطر في معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة في الولايات المتحدة

الدوحة، قطر، 26 مارس 2015 – فاز أمس 8 طلاب من كوكبة من ألمع العقول الشابة بالجوائز الكبرى في مسابقة معرض قطر للعلوم والهندسة 2015 التي تعقد للمرة الأولى في قطر، وذهبت الجائزة الأولى إلى غانم المنصوري وحسام القاضي عن مشروع بحثي بعنوان "ابتكار لعبة برمجية لتنمية مهارات اللغة الإنجليزية الأربعة لغير الناطقين بها". ومن المقرر أن يمثل الفائزون الثمانية دولة قطر في معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة التي ستقام في وقت لاحق من هذا العام بمدينة بيتسبيرغ الأمريكية في شهر مايو المقبل.
وكان قد تم اختيار الفائزين من بين أكثر من 160 طالباً من 40 مدرسة شاركوا في معرض قطر للعلوم والهندسة الذي دارت فعالياته بمركز قطر الوطني للمؤتمرات، وقام بتنظيمه كل من قطاع البحوث والتطوير في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، عضو قطاع البحوث والتطوير، والمجلس الأعلى للتعليم. ويدعم المعرض رسالة مؤسسة قطر الرامية إلى بناء وتطوير قدرات الإبداع والتفكير النقدي  من خلال الأبحاث في العلوم والتكنولوجيا.


المزيد
30
717

الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي يعلن تمويل 37 مشروعاً بحثياً


أعلن الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، عضو قطاع البحوث والتطوير بمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، عن نتائج الدورة السابعة عشرة من برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين. حيث تلقى الصندوق حوالي 126 مقترحاً بحثياً من سبعة جامعات ومؤسسات أكاديميّة بدولة قطر، ووافق على تمويل 37 مشروعاً بحثياً منها بعد مراجعة مُحكمة من قبل خبراء مختصين. 
ومن المنتظر أن يستفيد حوالي 147 طالباً جامعياً و74عضواً من أعضاء هيئة التدريس بالمنح البحثية المخصّصة ضمن هذا البرنامج الذي يهدف إلى غرس ثقافة البحث والابتكار لدى جيل الشباب كونه سيأخذ على عاتقه مواصلة مسيرة دولة قطر نحو بناء اقتصاد قائم على المعرفة. ويأتي هذا البرنامج تأكيدًا لجهود قطاع البحوث والتطوير في دعم رسالة مؤسسة قطر، الرامية إلى بناء القدرات العلمية والتكنولوجية لدولة قطر والارتقاء بها لتصبح قطباً عالمياً للتميّز والابتكار. 
هذا وفازت جامعة قطر بـ 26 منحة بحثية وجامعة تكساس إي أند أم في قطر بـ 3 منح بحثية . أما كلية طب وايل كورنيل في قطر، وجامعة نورث وسترن في قطر وجامعة كالجاري في قطر ففازت كل منها بمنحتين بحثيتن . بينما حصلت كلية أحمد بن محمد العسكرية وجامعة جورج تاون كلية الشؤون الدولية في دولة قطر على منحة بحثية واحدة لكل منهما.
وفي هذا السياق، قال الدكتور عبد الستار الطائي، المدير التنفيذي للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي: "يؤدي الصندوق دوراً هاماً في تعزيز قدرات الطلبة الجامعيين وتمكينهم من اكتساب المهارات اللازمة لإجراء بحوث في مرحلة الدراسات العليا وذلك ضمن جهوده لتنفيذ استراتيجية قطر الوطنية للبحوث".  
المزيد
311
714

السيد جراي هاندلي

تعاون الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي مؤخرًا مع المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية (NIAID) بهدف رعاية برنامج تمويل مشترك. ويضطلع المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية، وهو أحد الكيانات التابعة للمعاهد الوطنية للصحة (NIH)، بمسؤولية دعم، وتمويل، وإجراء جميع البحوث التي تتعلق بالأمراض المعدية، والبحوث ذات الصلة بعلم المناعة، والبحوث ذات الصلة بزراعة الأعضاء التي تمولها المعاهد الوطنية للصحة. وتتلقى المعاهد الوطنية للصحة في كل عام حوالي 4.8 مليار دولار من الكونجرس الأمريكي، يتم منح 80% منها للعلماء لإجراء بحوث تستهدف الأمراض المعدية والمناعية.

المزيد
234
567891011
12131415161718
19202122
718

الدكتور عبد الله الكمالي – مدير البرامج الخاصة

عمل الدكتور عبدالله الكمالي كمديرا للبرامج الخاصه في الصندوق القطري للبحث العلمي لأربعة ونصف أعوام سابقة…

المزيد
232425
262728293012
3456789
721

الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي يمول مشروع ا بحثي ا حول تطوير تقنيات استخدام الطاقة الشمسية

أعلن الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، عضو قطاع البحوث والتطوير في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، عن تمويله لمشروع بحثي من معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، وذلك في إطار الدفعة السابعة من برنامج «الأولويات الوطنية للبحث العلمي فئة المقترحات الاستثنائية». 
يهدف المشروع البحثي إلى تطوير وتوفير الحلول المبتكرة لتقنيات الطاقة الشمسية، عن طريق المواد «الإيكسيتونية» وفي حال نجاحه سيحدث ثورة علمية في مجال الطاقة الشمسية بما يسهم في تعزيز مكانة دولة قطر لتحتل صدارة الدول المتقدمة.
يسعى الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي من خلال حرصه على دعم البحوث المتميزة إلى تعزيز رسالة مؤسسة قطر، الرامية إلى بناء القدرات العلمية والتكنولوجية لدولة قطر والارتقاء بها لتصبح قطباً عالمياً للتميز والابتكار، وذلك بما يتماشى مع أهداف قطاع البحوث والتطوير الذي يعد إحدى الركائز الأساسية في المؤسسة. 
وأكد الدكتور عبدالستار الطائي، المدير التنفيذي للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، أن المنحة التي حصل عليها معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، تأتي في إطار برنامج «الأولويات الوطنية للبحث العلمي- فئة المقترحات الاستثنائية»، وستساهم في وضع قطر في طليعة الدول المتطورة في مجال الطاقة المتجددة، إذ إن هذا البحث لا يهدف فقط إلى إيجاد حلول لإحدى التحديات البحثية الواردة في استراتيجية قطر الوطنية للبحوث وإنما أيضا لتوفير حلول مبتكرة لتقنيات الطاقة الشمسية بما من شأنه أن يعود بالنفع الكبير على دولة قطر والعالم بأسره».
وأضاف: «قام الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي بتطوير عدة برامج أخرى بهدف تعزيز البيئة البحثية في دولة قطر من خلال دعم البحوث التي تتطلع إلى معالجة التحديات البحثية ذات الأولوية لدولة قطر بما يتماشى مع أهداف استراتيجية قطر الوطنية للبحوث». 
ويرمي المشروع البحثي، الذي قدمه الدكتور صبري قيس، مشرف أبحاث قسم الحسابيات والنظريات في معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، إلى توفير حلول مناسبة لمشاكل أجهزة أشباه الموصلات الحجمية باستخدام الإلكترونات الإيكسيتونية. ومن المنتظر أن تساهم هذه التكنولوجيا إلى تعزيز فعالية نقل الطاقة لمسافات طويلة، ليس فقط في مجال الخلايا الشمسية وإنما أيضاً في مجال الضوئيات والإلكترونيات الضوئية.
من جانبها، قالت السيدة نور المريخي، نائب مدير البرامج في الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي: «يقدم برنامج «الأولويات الوطنية للبحث العلمي فئة المقترحات الاستثنائية» دعماً إضافياً يتخطى ما يتيحه برنامج الأولويات الوطنية للبحث العلمي وذلك لفائدة المشاريع المتميزة وذات الأولوية لدولة قطر والتي من شأنها معالجة التحديات البحثية الكبرى المحددة في استراتيجية قطر الوطنية للبحوث».
المزيد